الرئيسية / هوايات / حكاية طابع / أم حسين: الهوايات لم تعد حكراً على الشباب وحدهم!

أم حسين: الهوايات لم تعد حكراً على الشباب وحدهم!

ماجدة أم حسين
ماجدة عيسى بنجول الرئيسي (أم حسين)

ماجدة عيسى بنجول الرئيسي.. هاوية عمانية معروفة باسم (أم حسين) عشقت الهوايات منذ طفولتها، وهي اليوم هاوية محترفة شاركت حتى الآن في 4 معارض داخل السلطنة لعرض العملات، وهي تتطلع للمشاركات الدولية.

وقد التقتها (أنتيك) في حوار خاص حيث قالت: كان اخي الكبير هاوياً للطوابع، وكنت أحاول أن أجمع الطوابع والعملات من أهلي أو من أي شخص عائد من السفر، فكنت أجمع الباقي من عملات البلد التي زارها.

9
أم حسين خلال مشاركتها بأحد المعارض التراثية

ومنذ العام 2013 كان زوجي المشجع لي، وحفزني على أن أهتم بتنمية الهواية، وفي أقل من سنة ولله الحمد تمكنت من جمع عملات سلطنة عمان الورقية كاملة و95% من المعدنية منها، وبدأت أجمع التذكارات وأرقام التسلسل المميزة للعملات الورقية.. تعرفت في بداياتي على أساتذة لن أنساهم ولهم الفضل بعد الله سبحانه وتعالى، وهم عبداللطيف آدم البلوشي من عمان، شاه ميرزا الإيراني المقيم بالسلطنة، بوجراح من الكويت الذي لا أنسى تشجيعه لي خلال أولى زياراتي للكويت.. ويوماً بعد آخر أتعمق في شؤون وشجون الهوايات، واليوم وبفضل الله، هناك عدد كبير من الهواة في الخليج يعرفون (أم حسين).

وتواصل ماجدة الرئيسي حديثها: أحب التراث وأعشق الأنتيك، ولكني فضلت التخصص في العملات الورقية والتذكارات المعدنية، ولعشقي للأرقام أحاول أن أجمع أفضل وأجمل الأرقام.. وللتوضيح، فإن الأصعب يتمثل في جمع العملات ذات الفئات المختلفة ولكن جميعها بنفس الرقم! وقد ركزت أنا على هذا الجانب ووفقت حتى الآن في اقتناء 4 عملات بنفس الرقم، وأتمنى من الكل السعي لتشجيع الفتيات على مزاولة الهوايات التي لم تعد فقط حكراً على الشباب وحدهم!

عن أنتيك

شاهد أيضاً

زهير حاجي حكم بحريني عالمي في مجال سباقات طيور الحمام

من خلال عشقه للطيور إجمالاً وللحمام تحديداً، بدأت بذرة عشق زهير حاجي للحمام منذ سن ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *