الرئيسية / غير مصنف / محمد الخليفي.. خبير الآثار القطري

محمد الخليفي.. خبير الآثار القطري

وزراء الثقافة بمجلس التعاون الخليجي خلال اجتماعهم في الدوحة GCC Culture Ministers during their meeting in Doha
جانب من الآثار القطرية بالمتحف الوطني
جانب من الآثار القطرية بالمتحف الوطني

 

إعداد – محمد عبدالله صادق

ودعت الساحة الثقافية والتراثية في 20 ستمبر الماضي خبير الآثار القطري محمد جاسم الخليفي أحد أبناء قطر الذين ساهموا في الحفاظ على الآثار والاهتما بها وانشغاله بالهندسة المعمارية للمباني التاريخية والتراثية وإبراز الهوية الوطنية خلال عقدي الثمانينات والتسعينات.

ولد الراحل في الدوحة شرق عام 1957 واكمل مراحل تعليمه الإبتدائي والإعدادي والثانوي عام 1975 والتحق بالدارسة في جامعة القاهرة، حاصل على شهادة ليسانس في الآثار والفنون الإسلامية عام 1979، وهو يعد أول قطري حاصل على شهادة آثار، إلتحق بالعمل بالمتاحف والآثار بوظيفة مساعد رئيس قسم الآثار، كما تدرج وأصبح مراقبا لشؤون المتاحف والآثار، ثم عين مديرا لإدارة المتاحف والآثار ما بين 1994 – 2000.

قام الراحل محمد جاسم بالإشراف العمل الميداني مع بعثات الآثار الآجنبية وبعثة الآثار القطرية في الحفريات المواقع الآثرية التي تعود إلى فترات زمنية مختلفة (موقع الوسيل الآثري يعود إلى فترة العصر الحجري الوسيط العصر البرونزي حفرية الآثار اليابانية موسم 1994 – موقع مروب إكتشاف أطلال لقلعة أثرية تعود فترة الحضارة العباسية القرن 9 ميلادي، اكتشاف جرار ومسكوكة، فلس عباسي، الحفرية القطرية موسم 1984 – موقع الزبارة التاريخي فترة القرن 17 و18 ميلادي، نتائج الحفرية إكتشاف وترميم سورالمدينة الذي يحيط بالزبارة من جهة البر ويتخلله 22 برجاً وإكتشاف أطلال المدينة والآثار من المسكوكات والجرار وأدوات الغوص على اللؤلؤ الحفرية القطرية موسم 1983 – 1984)، كما قام الراحل بالإشراف على ترميم القلاع الآثرية التاريخية في دولة قطر سنوات 1984 – 1985 -1991 (قلعة ركيات تعود القرن 19 ميلادي – قلعة الثغب – قلعة مصلال محمد – قلعة الوجبة – قلعة الزبارة تعود للعام 1938 – أبراج الخور – برج برزان)

شارك الراحل في عدة مؤتمرات للآثار والمتاحف، وهي: المؤتمر الثاني لوزارء الثقافة العرب بغداد 1981 – مؤتمر الآثار والمتاحف الوطني العربي الجزائر 1982 – الإجتماع الأول لمكتب التربية العربي لدول الخليج لدراسة اللائحة التنفيذية لمشروع حماية الآثار في الرياض 1986 – مؤتمر الآثار والمتاحف بالوطن العربي في تونس 1987 – ورشة العمل العربية الإقليمية بحماية التراث العالمي ببيروت 2000 – ترؤس الوفد القطري جلسة إجتماع وكلاء المتاحف والآثار لدول الخليج العربية، كما قام بطرح عدة أفكار لايزال يعمل بها من قبل معرض الآثار الخليجي (دبي 2011 – مملكة البحرين 2012 – الرياض 2013 – الكويت 2014).

نال عدة دروع في مجال المتاحف والاثار وترميم المباني التاريخية (درع منظمة العواصم المدن الإسلامية الدرجة الرفيعة الدوحة 1993 – درع الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الرياض 2007)

أصدر عدة كتب تتعلق بالمجال الآثاري والمتحفي وترميم المباني وتعد تلك الكتب حاليا من مراجع التاريخ والتراث القطري (كتاب المواقع الآثرية، التراث المعماري المتاحف، هندسة بناء القصر القديم، آثار الزبارة ومروب، العمارة التقلدية في قطر)، كما أشرف على إصدار كتيبات المتاحف في قطر في عقد التسعينات (متحف قطر، متحف قلعة الكوت، متحف السلاح، متحف الخور الإقليمي، متحف الوكرة).

وكان الراحل يقتني مكتبة كبيرة في بيته تحتوي على الكتب ومراجع الآثار والمتاحف والتراث والتاريخ، وكان متعاوناً مع الباحثين والدارسين بهذا المجال، وكان يهوى إقتناء مواد التراث القطري القديم، مثل عدة الطواش و أدوات البيت القطري القديم والعملات القديمة.

شارك الراحل في مجلة الريان العدد الخاص اليوم الوطني 30 يونيو 2013 بعنوان (قطر مهتمة بالمتاحف والآثار من القمة إلى القاعدة) وتم تكريمه من قبل المجلة.

 

عن أنتيك

شاهد أيضاً

تذكارات حزينة تشهد على مأساة القنبلة الذرية

شهدت مدينة هيروشيما اليابانية إحياء الذكرى السبعين لإلقاء الولايات المتحدة الأمريكية قنبلة ذرية على المدينة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *